بغداد تستدعي السفير التركي لتسليمه مذكرة احتجاج بشأن دخول قوات تركية للعراق

اعلنت وزارة الخارجية العراقية ، السبت، عن استدعاء السفير التركي في بغداد فاروق قايماقجي لتسليمه مذكرة احتجاج بشأن دخول قوات تركية الى شمال العراق.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال في بيان اوردته السومرية نيوز نسخة منه، إن "دخول قوات تركية الى داخل اراضي العراق دون علم الحكومة المركزية في بغداد، خرق وانتهاك لسيادة البلد، وتجاوز على مبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل"، مشيراً إلى أن "العراق يعتبر وجود أي قوات عسكرية داخل اراضيه ودون علم حكومته عملاً معادياً".

وأضاف جمال، أنه "في ضوء هذا الانتهاك تعلن الوزارة استدعائها السفير التركي لدى بغداد لتسليمه مذكرة احتجاجية بهذا الصدد وعلى الجانب التركي سحب مقاتليه من داخل الاراضي العراقية فوراً"، لافتاً إلى ان "الوزارة ستتحرك بإتجاه المجتمع الدولي لإيقاف انتهاك تركيا لسيادة العراق وعدم احترامها لحدوده".

وكان رئيس الوزراء التركي احمد داود اوغلو أعلن في وقت سابق اليوم السبت، أن بلاده نسقت مع الحكومة الاتحادية بشأن الجنود الاتراك المتواجدين في الموصل، فيما جدد دعم انقرة لحكومة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي .

ويأتي ذلك فيما أعلن مكتب العبادي اليوم السبت، أن الحكومة العراقية تأكد لديها بأن قوة تركية بمستوى فوج مدرعة بعدد من الدبابات والمدافع قد دخلت الأراضي العراقية، وبالتحديد في محافظة نينوى، مشيرا إلى أن ذلك تم دون طلب أو إذن من السلطات الإتحادية العراقية./انتهى/

 

      

رمز الخبر 1859184

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha