مرشّح أمريكي يطالب بحظر دخول المسلمين الولايات المتحدة

المرشّح الجمهوري الأمريكي دونالد "ترامب" يدلي بتصريحات مهينة بحق المسلمين تثير استنكار الأحزاب السياسية الأمريكية وحتى البيت الأبيض.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن "نيويورك تايمز" انّ التصريحات المتناقضة وفي نفس الوقت المهينة للمرشح الجمهوري الأبرز "دونالد ترامب" في الانتخابات الرئاسية الأمريكية أثارت موجة من ردود الفعل.

وقد أعرب "ترامب" في سبتامبر العام الحالي عن حبّه للمسلمين الّا انّ موقفه تغيّر فجأة بذريعة أحداث باريس الارهابية وانّه يدّعي لزوم انشاء قاعدة بيانات لدراسة سوابق مسلمي الولايات المتحدة.

واستغلّ المرشح الجمهوري الّذي يفقد الخبرة السياسية ويحاول اثارة مشاعر الشعب للحفاظ على مكانته الهجوم الاخير في ولاية كاليفورنيا وطالب بحظر المسلمين من الدخول الى الولايات المتحدة.

وادّعى "ترامب" انّ مشاعر عداء المسلمين تجاه الولايات المتحدة تتجاوز الفهم ودعا الى عدم قبولهم الى ان يتمّ تحديد موقفهم تجاه الولايات المتحدة للسلطات الأمريكية.

وأثارت تصريحات "ترامب" موجة من ردود فعل حتى بين سلطات البيت الأبيض الذين لهم سابقة في مجال الرهاب الاسلامي حيث أصدر البيت الأبيض بياناً جاء فيه انّ هذه التصريحات تتعارض مع قيم المجتمع الأمريكي وتتناقض والمصالح الوطنية للبلاد.

ورداً على تصريحات ترامب أدان باقي مرشحي الرئاسة الأمريكية بيانه فيما وصفه المرشح الجمهوري الآخر جيب بوش" بالمشوش" مشيراً الى انّ مقترحاته السياسة غير جادة. /انتهى/.

رمز الخبر 1859232

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =