ترامب يلغي اشتراكات البيت الأبيض في صحيفتي واشنطن بوست ونيويورك تايمز

أكدت المتحدثة باسم ​البيت الأبيض​ ستيفاني غريشام، أن الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​، ألغى اشتراكات البيت الأبيض في صحيفتي "​واشنطن بوست​" و"​نيويورك تايمز​".

ويأتي القرار بعد أن أخبر ترامب مذيع قناة "​فوكس نيوز​" شون هانيتي، الاثنين، أنه لم يعد يرغب برؤية الصحيفتين بين أروقة البيت الأبيض كونهما "صحف مزيفة"..

ودأب ترامب منذ توليه رئاسة ​الولايات المتحدة​ على مهاجمة الصحف والقنوات الإخبارية الأميركية مثل "واشنطن بوست" و"نيويورك تايمز" وقناة "سي إن إن" و "إن بي سي" بسبب وصفه لتغطيتهم الإخبارية بأنها غير منصفة.

وخلال جلسة في المكتب البيضاوي مع كبار الصحفيين بصحيفة "التايمز"، قال ترامب: "يعتقد الجميع أن صحيفتي نيويورك تايمز وواشنطن بوست تعاملاني بشكل رهيب. لكن الحقيقة أنهما يعاملاني بشكل أسوأ من ذلك"، وفقا لموقع "بيزنس إنسايدر" الأميركي.

وأضاف: "أعتقد بصدق أن هذه الصحف تفقد مصداقيتها بهذه الأفعال. لا أعتقد أن لدي قصة جيدة في صحيفة نيويورك تايمز".

رمز الخبر 1898719

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 6 =