الجامعات الايرانية الخامسة عالمياً في تخريج المهندسين

صرح مساعد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية للشؤون العلمية والتقنية سورنا ستاري إن عدد خريجي الجامعات الايرانية من جميع الاخصاصات الهندسية يقارب 250 ألف مهندس سنوياً إي مايعادل امريكا، وتصنف الخامسة عالمياً في هذا المجال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتقنية سورنا ستاري أشار على هامش المعرض الدولي للالكترونيات والحاسوب والتجارة الالكترونية (الكامب) إلى التنمية البشرية في ايران موضحاً إن ايران ترفد السوق البشرية سنوياً بما يقارب 250 ألف مهدنس تخرجوا من جامعاتها وأغلبهم في مجال تقنية المعلومات. 

وأوضح ستاري إن الحكومة الايرانية تسعى لتقديم فرص عمل مناسبة لجميع الخريجين، فأسست  لجنة مشتركة بين وزارة الاتصالات وجمعية تقنية المعلومات لتوسيع آفاق العمل المشتركة بين الكوادر البشرية المحلية والامكانيات المتوفرة. منوهاً إلى تطور عمل هذه اللجنة المشتركة ضمن التوقعات. 

ونوه مساعد رئيس الجمهورية إلى إن  الشركات المعرفية معفاة من الضرائب والرسوم الجمركية، مشيراً إلى  ضرورة استفادة العاملين في مجال الشركات التقنية والمعرفية من هذا الاعفاء. 

يذكر إن العديد من المهندسين خريجي الجامعات الايرانية يرفدون السوق الاقليمية والعالمية بخبراتهم. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859426

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =