رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي يؤكد أهمية زيارة روحاني المرتقبة لباريس

اعتبر رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جيرار لارشيه ان زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية حسن روحاني الى باريس في شهر يناير القادم يمكن ان تكون بداية للتعاون الاقتصادي الجديد بين البلدين قائلا انه يأمل في ان تكون العقوبات المفروضة على ايران قد انتهت بالكامل.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان لارشيه الذي يزور طهران قال في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني اليوم السبت : ان زيارة الرئيس روحاني الى باريس يمكن ان تكون بداية لعلاقات اكثر متانة وان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند قد قال انه مسرور جدا بسبب زيارة الرئيس روحاني في نهاية شهر يناير الى فرنسا.

 كما اشار رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي الى صدور عدة قرارات من مجلس الامن ومجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية لحل الملف النووي الايراني قائلا : لقد تباحثنا مع السيد لاريجاني حول كيفية تنفيذ هذه القرارات.

وفي شأن آخر قال لارشيه انه قد تطرق في محادثاته مع لاريجاني حول مستقبل اليمن مضيفا : ان مكافحة الارهاب هو رؤيتنا المشتركة /انتهى/.

رمز الخبر 1859459

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =