ايران نجحت في تعميم ثقافة الوحدة في العالم الاسلامي

اكد نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم خلال كلمته في مؤتمر الوحدة الاسلامية بطهران ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومن سار معها باتجاه الوحدة نجحوا نجاحاً كبيراً في تعميم ثقافة الوحدة في العالم الاسلامي مشيرا الى ان هناك ازمة تتجلى بالانظمة المستبدة وكذلك في الانظمة التي تعمل على تشويه الاسلام.

وقال قاسم انه ما يجري في سوريا هو اعتداء عليها نتيجة موقفها وما يجري في العراق هو لسلب الشعب العراقي حقه في تقرير مصيره مضيفا انه ما يجري في فلسطين هو احتلال يجب اقتلاعه وما يجري في اليمن هو عدوان على شعبه كما اشار الى ان "ما يجري في لبنان هو لجعله تابع لكن المقاومة وقفت بوجه ذلك ومنعته وانتصرنا ولا نخاف في مواجهة هذا التحدي".

واضاف نائب الامين العالم لحزب الله ان المقاومة الاسلامية في لبنان مع مراعاة البيئة المخالفة لنا ولكنها لا تقبل العصبية التي هي فتنة فلا تسلم لها ولا تتراجع عن مبادئها تحت عنوان الهروب من الفتنة موضحا: "نحن نقوم بمحاربة اسرائيل والتكفيريين وهؤلاء في خندق واحد ويخدمون المشروع الصهيوني".

وتابع نعيم قاسم: يجب ان نبقى في الميدان مهما كانت الصعوبات وان نصبر  ومن المهم ان نلتفت الى اهمية القيادة وعندما نركز على قيادة الولي الفقيه هو من اجل جمع الامة الاسلامية في اطار واحد.

ودعا الى ان "نبرز سلامة طرحنا الاسلامي ولا ننجر الى اساليب التكفيريين المنحرفة وسنبقى نقدم الاسلام رحمة واخلاق حتى لو قدموه قتلا ودماراً" معتبراً ان "الجمهورية الاسلامية الايرانية ومن سار معها باتجاه الوحدة نجحوا نجاحاً كبيراً في تعميم ثقافة الوحدة في العالم الاسلامي"./انتهى/

 

 

 

 

رمز الخبر 1859613

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =