بان كي مون: إصلاح الأمم المتحدة أمر معقد

اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون" إن إصلاح المنظمة الدولية "أمر معقد وذو تفاصيل متعددة ويحتاج إلى الوقت".

وأضاف بان كي مون، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد في مقر الاتحاد الأفريقي بأديس أبابا، أن "إصلاح الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي لم يكن مطلبا أفريقيًا فقط، بل هو مطلب كل دول العالم".

وأوضح أن المشكلة تكمن في عدد الدول الأعضاء والدول التي تحصل على حق الفيتو. 

وكان رئيس الاتحاد الأفريقي المنتهية ولايته، رئيس زيمبابوي، روبرت موغابي، خلال الجلسة الافتتاحية للقمة الأفريقية الـ26، دعا إلى إصلاح الأمم المتحدة، وإيجاد حل للقضية الفلسطينية.

ورحب الأمين العام للأمم المتحدة بانطلاق المفاوضات السورية في جنيف، مناشدا الأطراف بضرورة إنهاء معاناة الشعب السوري ووضعها على رأس أولوياتهم.

وأوضح كي مون أن الأمم المتحدة شريك للاتحاد الأفريقي في تعزيز قضايا السلم وحقوق الإنسان، مضيفا أنه التقى العديد من القادة الأفارقة خلال القمة وناقش فيها الصراع في بوروندي وأزمة جنوب السودان والوضع في ليبيا والصومال.

ودعا إلى ضرورة تحديد زمن محدد لتشكيل الحكومة الانتقالية في جنوب السودان. 

ولفت كي مون، إلى أن الوضع في بوروندي "يشهد تدهورا ويتطلب مضاعفة الجهود وإجراء حوار شامل بين البورونديين"، وحث الرئيس البوروندي على ضرورة العمل من أجل إجراء الحوار وتحقيق السلام في بلاده.

ويذكر أن القمة الأفريقية الـ26 لرؤساء الدول والحكومات الأفريقية التي بدأت أمس السبت، في مقر الاتحاد الأفريقي بأديس أبابا، من المقرر أن تنهي أعمالها مساء اليوم الاحد./انتهى/    

رمز الخبر 1860423

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =