وزير الداخلية ينتقد الدول الاوروبية لعدم تعاونها مع ايران بشأن مكافحة المخدرات

التقى وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي في نيويورك مع مساعد الامين العام للامم المتحدة يوري فيدوتوف ، المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC).

واشار وزير الداخلية في هذا اللقاء الى الاجراءات التي اتخذتها الجمهورية الاسلامية الايرانية لكشف ومصادرة مئات الاطنان من انواع المخدرات ، واكد ان  هذه الاجراءات حالت دون عبور كميات كبيرة من المخدرات الى اوروبا وامريكا.
وشدد رحماني فضلي على ضرورة تأهيل المزارعين الافغان ومنع زراعة القنب الهندي وانتاج المخدرات في افغانستان عن طريق تنفيذ مشاريع اقتصادية وزراعة محاصيل بديلة.
وانتقد وزير الداخلية الايرانية ، عدم تعاون الدول الاوروبية وخاصة تلك التي واقعة في منطقة البلقان ، وقال :  ان اي اجراء مؤثر في تقليل كميات المخدرات التي تعبر عن طريق البلقان ، يتطلب تعاون جادا وعمليا من قبل دول البلقان ، مراقبة طرق عبور المخدرات وغسيل الاموال وتقصي المصادر المالية ومصادرة اموال وممتلكات المهربين الدوليين ، وملاحقة زعماء عصابات التهريب ، وتبادل المعلمات حول نشاط العصابات الاجرامية والمهربين.
كما انتقد رحماني فضلي  عدم تعاون الدول الاوروبية مع ايران في مجال  تخصيص الأموال وتوفير المعدات والامكانيات المطلوبة.
ودعا امين لجنة مكافحة المخدرات ، مساعد الامين العام للام المتحدة الى التنسيق من اجل قيام الدول الاوروبية بدور اكبر في مكافحة المخدرات بشكل جاد وعملي.
من جانبه اعرب مساعد الامين العام للامم المتحدة في هذا اللقاء عن تقديره لاجرءات ايران في كشف ومصادرة 40 بالمائة من المخدرات التي يتم مصادرتها في العالم ، معتبرا ايران شريكا استراتيجيا لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC) والمجتمع الدولي.
واكد المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC) ، مواصلة دعمه لدول الاعضاء وخاصة الجمهورية الاسلامية الايرانية.
واعرب مساعد الامين العام للامم المتحدة عن ارتياحه للمبادرة الثلاثية من قبل ايران وباكستان وافغانستان في مجال مكافحة المخدرات ، معربا عن شكره لادارة ايران لنشاطات خلية العمليات المشتركة  (JPC).
كما اعرب فيدوتوف عن امتنانه للاجراءات التي اتخذتها ايران في مجال مكافحة تبييض الاموال الناجمة عن تهريب المخدرات ، مبديا استعداد لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC) لدعم هذه الاجراءات.
واعلن مساعد الامين العام للامم المتحدة عن موافقته على استضافة ايران لاول اجتماع يضم مسؤولي مكافحة المخدرات في 30 بلدا يقع في مسار البلقان./انتهى/

رمز الخبر 1862032

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =