ايران ستواصل دعمها لسوريا حتى اجتثاث جذور الارهاب

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي علي شمخاني، استمرار دعم ايران لسوريا حتى اجتثاث جذور الارهاب قائلاً : ان مواجهة الفتنة امر صعب وان لم تسحق ستمتد جذورها الى العالم اجمع.

وافادت وكالة مهر للانباء ان علي شمخاني التقى وزير الدفاع السوري فهد جاسم الفريج وبحث معه القضايا الثنائية والاقليمية.

وأشار شمخاني في هذا اللقاء الى ان خمسة اعوام من المواجهة المؤثرة للارهاب التكفيري من قبل الحكومة والشعب السوري قدمت صورة فريدة عن ارادة هذا الشعب في الدفاع عن ارضه واستقلاله.

واكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني، استمرار دعم ايران لسوريا حتى اجتثاث جذور الارهاب قائلاً : ان مواجهة الفتنة امر صعب وان لم تسحق ستمتد جذورها الى العالم اجمع.

واضاف : بالتزامن مع زيادة التنسيق العسكري لمكافحة الارهاب التكفيري، سيتم متابعة تنشيط الامكانات السياسية اكثر من السابق للوصول الى طرق شاملة بغية ايقاف الحرب وسفك الدماء في سوريا.

واعتبر علي شمخاني استمرار الحوار السوري السوري للتوصل الى حل سياسي توافقي بين جميع القوى السياسية في هذا البلد، الحل الوحيد لانهاء الازمة السورية.

من جانبه اكد وزير الدفاع السوري ان الحكومة والشعب السوري سيواصلان بعزم راسخ مسيرة محاربة الارهاب حتى تتطهر البلاد من دنس الارهابيين المجرمين.

واعتبر الفريج الاجتماع الثلاثي لوزراء دفاع ايران وروسيا وسوريا ناجحاً جداً ومصيرياً مؤكداً استمرار عملية التنسيق المكثف بين الدول الثلاث على مستويات عدة في اطار برامج التعاون الجديدة./انتهى/

رمز الخبر 1863153

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =