لاريجاني: القوى العالمية لا ترغب بالقضاء على داعش

أشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني إلى إن ما تسمى بالقوى العالمية لا ترغب بالقضاء على داعش بل على العكس ترغب بتقوية هذه المجموعات الإرهابية لتدمير الدول الاسلامية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني صرح في الملتقي الوطني لاحياء ذكرى 2300 شهيد ب مدينة خميني شهر التابعة لمحافظة اصفهان إن تقنيات وتفاصيل الحرب الناعمة أكثر تعقيدا من الحرب التقليدية لأن العدو يحاول أن يخترق الصفوف عن طريق الهجوم الثقافي والضغوطات الاقتصادية وخفض اسعار النفط وغيرها، منوهاً إلى إن العدو يحاول الاعتداء على المفاهيم الدينية والقيم الثورية الاسلامية بهدف تضليل الشباب. 

ودعا لاريجاني المؤسسات الثقافية إلى التصدي لهذه الهجمات ومنع العدو من التغلغل والنفوذ في المجتمع. 

وأوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي إن العدو يسعى إلى تمكين التنظيمات الإرهابية ومن بينها داعش، مبيناً إن عدم القضاء على داعش يدل على عدم رغبة القوى العالمية باجتثاث جذور الارهاب، بل إنهم يعملون على تقوية وتعزيز هذه التنظيمات الإرهابية لتدمير الدول الاسلامية، منوهاً إلى ضرورة توخي المسلمين الحذر ودرك المخاطر التي يحيكها العدو. /انتهى/ 

رمز الخبر 1866486

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =