خطيب طهران: محاولات العدو ترتكز على تئييس الشعب الإيراني

لفت خطيب صلاة الجمعة المؤقت في العاصمة الايرانية طهران "آية الله سيد احمد خاتمي " الى ان محاولات العدو باتت تنصب على العالم الافتراضي محذرا من سعيهم الحثيث وراء تئييس الشعب الإيراني من خلال خلق التشاؤم وخيبة الأمل في نفوسهم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن آية الله سيد احمد خاتمي اشار خلال خطبة الجمعة بطهران ، اليوم ، الى بعض خطط العدو في الوقت الحالي من الثورة الاسلامية منوها الى انه : "أخطأ من قال ان العدو قد تجاوز فكرة الإطاحة بالجمهورية الاسلامية ، ولا بد من معرفة ان العدو لن يتهاون مع هذه الفكرة في لحظة من اللحظات، بل يحيك المؤامرات ويسعى الى خلق التشاؤم واليأس".

وفي جانب آخر من حديثه أكد خطيب صلاة الجمعة المؤقت ان استمرار الثورة الاسلامية رهن بالعمل على وصايا الامام الخميني الراحل (قدس) مشيرا الى ان خط الامام الراحل (قدس) يستلزم تعلمه من نائبه قائد الثورة الإسلامية "آية الله السيد علي الخامنئي". 

وذكر خاتمي ، ان الثورة الاسلامية لاهوية لها دون اسم الامام الخميني (قدس) الذي فجّرها وقادها حيث ان الجميع مدينون له متابعا : ان مواصلة الثورة الاسلامية يتم عبر العمل بتوجيهات مفجر الجمهورية الاسلامية الايرانية حيث ان ارشاداته ماتزال حيّة ماثلة ذلك لان نهجه مكتوب ووصاياه واضحة.

وقال ان قائد الثورة هو الذي يفسر وصايا الامام الراحل (قدس) لانه ادركها بعمق وجوده واصفا الثورة على انها نعمة كبرى اودعها الله في العالم الاسلامي والشعب الايراني وتشمل آلاء جمة منها السيادة والاستقلال والامن والثقة بالنفس وهلم جرا.

في الختام أعرب  آية الله خاتمي عن بالغ حزنه واسفه للحادث المرير لناقلة النفط الايرانية "سانتشي" في بحر الصين الشرقي واصفا بانها  مأساة مؤلمة ومفجعة./انتهى/

رمز الخبر 1880541

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =