الأعداء يحاولون بث الفرقة بين الشعب وقادته

قال مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري الاسلامي رمضان شريف ان أعداء الجمهورية الاسلامية يحاولون بث الفرقة والخلاف بين أبناء الشعب والمسؤولين في الحكومة وصناع القرار في نظام الجمهورية الاسلامية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان رمضان شريف مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري الاسلامي شارك في فعاليات اليوم الوطني للإستكبار العالمي والقى كلمة في حضور آلاف المشاركين في هذه المسيرات المنددة بجرائم الاستكبار العالمي وافعاله.

وأكد رمضان شريف أن العدو اليوم يسعى الى بث الفرقة والخلاف بين الشعب وقادته ويخل بالوحدة والتكاتف الموجود من خلال حوك المؤامرات والدسائس.

واعتبر مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري الاسلامي الأمن والاستقرار في ايران مثالا يقتدى به في العالم والمنطقة، مؤكدا ان الارهاب الداعشي لم يستطع حتى الآن القيام بعمل تخريبي في ايران، معتبرا هذا الأمر تعود أسبابه الى يقظة أبناء قوات الأمن الايراني والشرطة وذكائهم في التعامل مع مثل هذه القضايا.

وأكد رمضان شريف ان تنظيم داعش الارهابي مدعوم من قبل أمريكا، منوها الى ان هذا التنظيم الارهابي استطاع القيام بالكثير من الجرائم في المناطق المختلفة من العالم بما فيها اوروبا./انتهى/

رمز الخبر 1866652

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 9 =