وفاة سليم مؤذن زاده اردبيلي سلطان مداحي آل البيت

توفي صباح اليوم أشهر مداحي آل البيت في ايران سليم مؤذن زاده اردبيلي عن عمر يناهز 80.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن مداح آل البيت سليم مؤذن زاده اردبيلي انتقل صباح اليوم إلى رحمة الله تعالى عن عمر يناهز 80 عاماً. 

وأكد مسؤول في وزارة الثقافة والارشاد وفاة سليم مؤذن زاده اردبيلي اثر نوبة قلبية في مستشفى الامام الخميني في محافظة اردبيل معتبراً ان ايران خسرت أحد مفاخرها في مجال الفن الديني.

وخصص مؤذن زاده اردبيلي حياته في خدمة آل البيت ليصبح أشهر مداحي ايران، حيث حصلت أنشودة "زينب زينب" على شهرة عالمية.

وتولد سليم مؤذن زاده اردبيلي عام 1936 في مدينة اردبيل في عائلة متصفة بحب أهل بيت النبي حيث ورث الصوت الجميل عن والده كريم مؤذن زاده وجدّه فرج اردبيلي كما ان اخيه رحيم كان من أشهر المؤذنين الايرانيين.

وقضى سليم 60 سنة من عمره في خدمة أهل البيت ونشر القيم الاسلامية من خلال تقديم اناشيد في مدح أهل بيت النبي مؤكدا على انه وقف صوته للامام الحسين عليه السلام.

اقرا الخبر بالإنجليزي

رمز الخبر 1867134

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 11 =

    التعليقات

    • التعليقات المنشورة: 1
    • Pending Comments: 0
    • Rejected Comments: 0
    • علي IR ١٢:٤٦ - ٢٠١٦/١١/٢٢
      0 0
      كارثة لا تعوض على في الارض ولا في السماء!