الهدف من كتابة رسالة الى ترامب المحافظة على الاتفاق النووي

اكد مساعد المدير السابق للأمن الوطني في مكتب البيت الأبيض للعلوم والتكنولوجيا "فرانك فون هيبل" ان الهدف من كتابة 37 عالما امريكيا رسالة الى الرئيس المنتحب "دونالد ترامب" هو من اجل المحافظة على الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء _ ان هو احد الموقعين على هذه الرسالة هو العالم الفيزيائي والمتخّصص في الحدّ من انتشار النووي في جامعة برنستون في نيوجيرسي، "فرانك فون هيبل" والحاصل عام 1993 على زمالة من مؤسسة "مك ارثور" لقاء ابحاثه القيمة ويشغل حاليا عضو مجلس ادارة الفريق الدولي حول المواد القابلة للانشطار.
وبهذه المناسبة اجرى مراسل وكالة مهر للانباء حوارا مع العالم الامريكي "فرانك فون هيبل"  حول الهدف من مخاطبة الرئيس الامريكي المنتخب ترامب ، فاجاب قائلا : ان هدف الموقعين على هذه الرسالة عو ان نتمكن من المحافظة على الاتفاق النوي مع ايران.  
وحول توقعاته حول مستقبل الاتفاق النووي ، اوضح العالم الامريكي انه من المبكر ابداء وجهة نظر دقيقة بشان مستقبل الاتفاق النووي.
وحول رأيه بمدى التزام ترامب بالاتفاق النووي ، اعرب "فرانك فون هيبل" عن أمله في ان يلتزم الرئيس الامريكي المنتخب بهذا الاتفاق وعدم نقضه.
واستبعد العالم الامريكي "فرانك فون هيبل" ان يؤيد حلفاء امريكا ، ترامب اذا نقض الاتفاق النووي ، مشيرا الى ان الولايات المتحدة ستكون وحيدة في هذا الخصوص.
وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" ذكرت مؤخرا ان 37 عالما امريكيا خاطبوا الرئيس الامريكي المنتخب دونالد ترامب مطالبين  إياه بالمحافظة على الاتفاق النووي الذي التزمت به امريكا في عهد الرئيس باراك اوباما.
وتضم قائمة العلماء الامريكيين عدداً من الحاصلين على جائزة نوبل ومصنعين سابقين للأسلحة النووية ومستشارين علميين في البيت الأبيض والمدير التنفيذي للهيئة العالمية للعلماء
وتم كتابة هذه الرسالة باقتراح "ريتشارد غاروين" الفيزيائي النووي، وأيده جمع من علماء امريكا، أشهرها البرفسور "زيغفرمد هيغر" من جامعة ستانفورد، و "راش هالت" عالم الفيزياء النووية وأحد الاعضاء السابقين في مجلس الكونغرس الامريكي، و"سيدني درل" العالم الفيزيائي من جامعة ستانفورد ومستشار سابق للرؤساء الامريكيين من عهد نيكسون حتى اوباما.
وأشار العلماء في رسالتهم إلى أن فعاليات ثلثي اجهزة الطرد المركزي الايراني تم توقيفها، وصدرت أكثر من 95% من اليورانيوم المخصب بنسبة 44%، مشيراً إلى إن التركيب النووي الموجود حالياً في ايران لا يمكن أن ينتج اسلحة نووية بشكل مفاجئ./انتهى/

أجرى الحوار: جواد حيران نيا

رمز الخبر 1868462

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =