مساعد وزير الخارجية الايراني يجري مشاورات في موسكو حول سوريا

وصل مساعد وزير الخارجية الايرانية للشؤون العربية والافريقية الى موسكو اليوم الجمعة لاجراء مشاورات مع نظيره الروسي حول التطورات على الساحة السورية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية "حسين جابري انصاري" وصل اليوم الجمعة الى موسكو لاجراء محادثات مع نظيره الروسي "ميخائيل بوغدانوف" حول آخر مستجدات الازمة السورية.
وكان جابري انصاري قد اجرى خلال لقائه في بروكسل الاربعاء الماضي ، "هيلغا شميت" مساعدة مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي "فيدريكا موغيريني" ، محادثات حول سوريا في اطار المشاورات بين ايران والاتحاد الاوروبي بشأن تطورات المنطقة ومن بينها ضرورة ايجاد حل سياسي للازمة السورية وباقي ازمات المنطقة.
واشارت مساعدة مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي في هذا اللقاء الى الدور البناء الذي تقوم به الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة والازمة السورية ، واكدت على تعزيز التعاون وتكثيف المشاورات بين الجانبين.
من جانبه لفت مساعد وزير الخارجية الايراني الى الابعاد السياسية والامنية والانسانية للازمة السورية ، واكد على ضرورة ايصال المساعدات الانسانية الى سوريا بدون اية شروط مسبقة يشمل جميع المناطق وبشكل متزامن ، مع التأكيد على مواجهة الارهاب وايجاد حل سياسي منبثق من الحوار السوري – السوري.
يذكر ان جابري انصاري رافق امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني "علي شمخاني" في زيارته التي قام الى دمشق في 9 يناير/كانون الثاني الجاري ، حيث التقى شمخاني مع الرئيس السوري بشار الاسد ورئيس مكتب الامن الوطني السوري علي مملوك.
وكان رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامية علاء الدين بروجردي قد زار ايضا العاصمة السورية دمشق على رأس وفد برلماني.
تجدر الاشارة الى ان العاصمة الكازاخية آستانه ستستضيف الحوار السوري – السوري يوم 23 يناير / كانون الثاني الجاري بهدف التوصل الى حل سياسي للازمة السورية./انتهى/

      

رمز الخبر 1868764

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =