صحة الشيخ الزكزاكي في تحسن وإحتمال اطلاق سراحه 50 بالمئة

قال العضو والقيادي البارز في الحركة الإسلامية في نيجيريا الشيخ يحيى يعقوب كاتسينا أن صحة الشيخ إبراهيم الزكزاكي بخير وأن احتمال اطلاق سراحه من السجن 50 بالمئة.

وفي مقابلة مع وكالة مهر للأنباء قال الشيخ يحيى يعقوب كاستانا الذي يعتبر قائدا بارزا في الحركة الاسلامية في نيجيريا أنه و "حسب ما يبلغنا من أخبار الشيخ الزكزاكي فانه معافا والحمدلله يجري أموره بدون أي مشكلة، فصحته جيدة بنسبة 85 بالمئة وهذا جيد بالمقارنة مع ما كان عليه في السابق".

وأوضح يحيى يعقوب كاتسنا قائلا " نحن مجموعة من الأخوة نتشاور في أخذ القرار ثم نصدر القرارات وليس هناك فرد وحيد يقرر كل شيء وانما هناك مجموعة تعمل في هذا الاطار وهناك نوع من تقسيم الأدوار".

وأضاف: ان الجيش النيجيري أراد قتل الشيخ الزكزاكي منذ اللحظة الأولى من الهجوم لكن الله نجى الشيخ من الموت المحتم وكل ما يشاع عن اخبار تفيد بمحاولات الحكومة النيجيرية قتل الشيخ في زنزانته فهي صحيحة لكن الله يريد شيئا آخر.

وتابع : أن السلطات النيجيرية تحاول بشتى السبل القضاء على الشيخ الزكزاكي لكنهم يخافون من ردة فعل الرأي العام العالمي، مشيرا الى محاولات الحكومة النيجيرية تصفيته هو الآخر باعتباره أحد النشطاء الحقوقيين ومن أنصار وتلامذة الشيخ الزكزاكي.

وحول رأيه في ما يخلص اطلاق سراح الشيخ الزكزاكي قال أنه هناك احتمالات باطلاق سراح الشيخ لكن لا يمكن الجزم بها، موضحا أنهم لا يرجحون أي الإحتمالات في قضية اطلاق سراح الشيخ من عدمها.

وأكد أن الحركة الاسلامية في نيجيريا ومنذ اللحظة الأولى للهجوم على منزل الشيخ الزكزاكي قامت بجهود ومساعي حثيثة في المحافل الدولية والأمم المتحدة والهيئات الحقوقية لاطلاق سراحه من السجن./انتهى/

أجرى الحوار: محمد فاطمي زاده

رمز الخبر 1868865

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =