الحرس الثوري: هزيمة السلطوية والإستكبار العالمي من إنجازات نظام الجمهورية الاسلامية

أكد حرس الثورة الاسلامية في ايران ان التطورات المصيرية خلال العقود الاخيرة والمقاومة والصحوة الاسلامية اليوم متأثرة بالثورة الاسلامية واداء الجمهورية الاسلامية الايرانية وخطاب ولاية الفقيه للامة الاسلامية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن حرس الثورة الاسلامية أشار في بيان بمناسبة يوم الجمهورية الاسلامية الى ان توجه ايران الى تبوء مكانة ممتازة في المنطقة والتأثير في تشكيل الصحوة والمقاومة الاسلامية وتحطيم هيبة الاستكبار وقدرة مواجهة القوى العالمية في المجتمعات والشعوب الاخرى  وانبعاث الامل في قلوب المظلومين والمستضعفين من ابرز منجزات الجمهورية الاسلامية العظيمة على المستوى الدولي.

ونوه البيان الى ان جوهر التوجه نحو الاسلام الجاري في بقاع الارض نابع عن حركة النظام والشعب الايراني ومنبثق عن التعاليم الاسلامية ومستلهم من الثورة الاسلامية.

وشدد البيان على ان اظهار دلالات احياء الامة الواحدة والحضارة الاسلامية الحديثة، وضعت مشاريع الهيمنة الغربية أمام تحدي كبير، وبعد انهيار الاتحاد السوفيتي وخطاب الشيوعية الشرقي تبشر بزوال خطاب الليبرالية الديمقراطية الغربية.

ولفت البيان الى ان الجمهورية الاسلامية بوصفها حاملة راية الصحوة الاسلامية على مستوى المنطقة باتت نموذجا للشعوب المسلمة والمجتمعات المتحررة.

وشدد البيان على ان فئات الشعب الايراني والمسؤولين الايرانيين ستعزز قوة البلاد الداخلية عبر العمل بتوصيات قائد الثورة كما انها ستحول جبهة الاعداء الى ساحة للتقدم والافتخار./انتهى/

رمز الخبر 1871279

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =