لاريجاني: ايران حققت الحد الادنى من مطالبها بعد الاتفاق النووي

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني ان ايران حققت الحد الادنى من مطالبها بعد تنفيذ الاتفاق النووي.

واكد لاريجاني في كلمة القاها خلال مراسم افتتاح المعرض الدولي للنفط والغاز والبتروكيمياويات بطهران اليوم السبت، الى ان وزارة النفط قامت باجراءات مناسبة ومدروسة ، مضيفا: ان اجراءات وزارة النفط بالاستفادة من المصادرة المحدودة موضع تقدير بالرغم من المشاكل العديدة.
واشار الى الاوضاع الاقليمية الراهنة، قائلا: لاشك في ان قضية الارهاب هي القضية الاخطر وطبعا المؤثرة في منطقة الشرق الاوسط، وسبب الاعمال الارهابية في المنطقة يعود الى تحريض بعض الدول في هذا المجال.
وتابع لاريجاني قائلا: ان القضية الاخرى التي تواجه العديد من دول المنطقة في الوقت الحاضر، هي النزاعات القائمة في دول مثل اليمن، وفي هذا السياق فان ايران تتمتع بأمن مطلوب ومستقر ، وهذا لم يحصل بشكل مفاجئ، لان بلادنا تمتلك امكانيات مخابراتية وامنية ودفاعية جيدة.
واوضح رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان الاتفاق النووي بين ايران والقوى الكبرى الست لم يكن من اجل الحصول على الحد الاعلى من مطالب ايران، وقال: ان ما حدث بعد هذا الاتفاق ان ايران حققت الحد الادنى من مطالبها، طبعا يجب الانتباه الى ان اي تلاعب في هذا الاتفاق من شأنه ان يتسبب بمشاكل جديدة في الوقت الحاضر، في حين ان ايران ملتزمة بتعهداتها.
واعرب لاريجاني عن اعتقاده بان كل من يريد ان تكون له نظرة الى الاقتصاد المقاوم يجب ان لا يغفل عن مكانة الصناعة النفطية باعتبارها صناعة اساسية.
واكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي على اهمية الاستثمارات الضخمة في قطاع النفط والغاز باعتبارها اولوية مهمة للبلاد./انتهى/

    

رمز الخبر 1872481

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =