أي خطوة أمريكية ضد إيران تعرض قواعدها العسكرية في المنطقة إلى التهديد

أكد المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى صفوي أن أي خطوة تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية ضد ايران تعرض قواعدها للتهديد وتجعلها غير آمنة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء يحي صفوي شارك في مهرجان في جامعة الشهيد ستاري للعلوم الجوية وألقى كلمة في هذا المهرجان العسكري.

وفي مستهل كلمته أشار اللواء صفوي الى أن الهدف النهائي من أي حرب هو فرض إرادة سياسية على الدولة التي تشن عليها الحرب حكومة وشعبا وقال:"هذا الأمر يتم عبر احتلال جزء من أراضي الدول أو إيصال حكومة تابعة للإحتلال الى سدة الحكم."

وأكد المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة أن كل القواعد العسكرية الأمريكية لن تكون بمأمن إذا بدأت الولايات المتحدة حربا على إيران، والجمهورية الاسلامية قادرة على توفير غطاء صاروخي بشعاع 2000 كيلومتر ابتداءا من حدودها.

ولفت المسؤول العسكري الإيراني إلى أن القدرات الامريكية آيلة الى الاضمحلال والزوال على الرغم من انتشار بوارجها الحربية وقواعدها العسكرية في كل أنحاء العالم والدليل على هذا ضعفها في إنهاء الأزمة السورية، وتواضع أدائها في هذا البلد.

واستنكر صفوي الهجمات الارهابية التي استهدفت العاصمة طهران وأضاف:"داعش من الناحية الفكرية والعقائدية هو تنظيم وهابي يبيح لنفسه تكفير الطوائف والمذاهب الاسلامية وهتك أعراضهم."/انتهى/

رمز الخبر 1873625

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =