الحرس الثوري ينفي التنسيق مع تركيا ضد العمال الكردستاني خارج البلاد

نفى الحرس الثوري تنفيذ اي عمليات خارج حدود ايران، وذلك ردا على انباء افادت بتنفيذ عمليات مشتركة بين ايران وتركيا ضد قوات حزب العمال الكردستاني التركي "ب ك ك".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الحرس الثوري الاسلامي أصدر بيانا عن الانباء الواردة التي افادت بتنفيذ عمليات مشتركة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا ضد قوات "ب ك ك"، ونفت العلاقات العامة لمقر "حمزة سيد الشهداء (ع)" التابع للقوة البرية لحرس الثورة الاسلامية، تنفيذ اي برنامج عملاني خارج حدود ايران واعلن، اننا لم نخطط لاي برنامج عملاني خارج حدود الجمهورية الاسلامية الايرانية لكننا كما في الماضي سنتصدى بشدة لاي مجموعة او خلية او شخص يحاول التسلل الى داخل الاراضي الايرانية للقيام باعمال مناهضة للامن او ارهابية.

واكد المقر، انه وعلى الرغم من ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لها اي خطة لتنفيذ اجراءات عملانية واسعة خارج الحدود، ولكن ايا من الزمر الارهابية التي عششت منذ اعوام لغاية الان في معسكراتها الحدودية شمال العراق وسعت خلال العام الاخير والعام الجاري بدعم واسناد من اعداء الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساس بالامن في بلادنا (وهي بالطبع تلقت مرارا ضربات قاتلة ومدمرة ولم تستطع لله الحمد القيام باي تحرك)، لو حاولت القيام بادنى تحرك لزعزعة الامن في حدودنا ستواجه من قبلنا برد شديد ومدمر، وسيتم استهداف قواتهم الخلفية في اي نقطة كانوا.   /انتهى/

رمز الخبر 1875620

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =