330 معتقلة سياسية خلال سبعة أعوام في البحرين

قالت أخت المعتقلة البحرينية فوزية ما شاء الله (59 عام) أن أختها المعقتلة في عقدها السادس تعاني من سوء معاملة وحرمان من العلاج اللازم وهي تعاني من مرض القلب، وأكدت مريم ماشاء الله أن أختها تحاكم بتهمة كيدية على خلفية نشاطها الإجتماعي.

وطالب العالم البارز الشيخ عبدالله الدقاق بضرورة الافراج عن المعقتلات، واعتبر ممارسات النظام البحريني بالممارسات الشاذة على المجتمع باستهدافها النساء، وعبر الشيخ الدقاق عن غضبه لما رصده الحقوقي السيد يوسف المحافظة من تحرش العناصر الأمنية في نقطة تفتيش العكر (جنوب المنامة) بإحدى المواطنات.
حقوقيون وفي السياق، كانوا قد أفادوا بأن الوضع داخل سجن النساء في مدينة عيسى (جنوب غرب المنامة) سيىء جداً ويتعرض العديد من المعتقلات للانتهاكات والمضايقات وإلى استفزاز واستهداف وحرمان من أبسط حقوقهن.
وكان حقوقيون قد أفادوا بأن المعتقلات في سجن مدينة عيسى للنساء في البحرين قد قمن في وقت سابق بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على القيود الجديدة، كوضع حواجز زجاجية لمنعن من الاتصال الجسدي بأفراد أسرهن، ومنعهن من تلقي العلاج والرعاية الصحية اللازمة.
وأعتقلت السلطات البحرينية 330 معتقلة خلال سبع سنوات على خلفية الحراك السياسي المطالب بالديمقراطية والتداول السلمي للسلطة، ويقبع في السجن اليوم عشر منهن بأحكام بالحبس بين ثلاث وخمس سنوات.
ودعا نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إلى المشاركة في حملة تغريد تحت وسم #أطلقوا_سجينات_البحرين للمطالبة بالإفراج عن معتقلات الرأي والتي تبدأ مساء يوم الأربعاء 11 أبريل/نيسان 2018./انتهى/

رمز الخبر 1882808

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =