العدوان على سوريا انتهاك فاضح لسيادتها واستهداف لامنها واستقرارها

استنكر رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى آية الله الشيخ عبد الأمير قبلان بشدة العدوان الثلاثي على سوريا معتبرا انه عدوان تدينه كل الاعراف والمواثيق والقوانين الدولية يكشف عن استهتار الادارة الاميركية بالامم المتحدة ومجلس الامن ويدلل على الغطرسة الاميركية التي تتماهى مع مثيلتها الصهيونية في الظلم والعدوان والعتو.

وراى ان العدوان على سوريا  انتهاك فاضح لسيادة سوريا واستهداف لامنها واستقرارها، في محاولة اميركية تكرر فيها عدوانها على بلد عربي بحجة استخدام السلاح الكيماوي، فيما كشفت الحقائق الافتراءات والمزاعم الاميركية لضرب العراق، كما ان مطالبة سوريا بلجنة تحقيق تدحض كل المزاعم والاتهامات بحقها.

 واكد الامام قبلان ان سوريا القوية بشعبها وجيشها وحلفائها اقوى من كل المؤامرات والافتراءات، وهي انتصرت على اعدائها ودحرت الارهاب التكفيري عن ارضها وافشلت المشروع الاميركي - الصهيوني في تقسيمها سوريا واغراقها في الفوضى والخراب./انتهى/

رمز الخبر 1882892

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =