ايران تحتج على دخول الارهابيين من كردستان العراق

قدمت القنصلية الايرانية في مدينة اربيل مذكرة احتجاج الى الحكومة المحلية في اقليم كردستان العراق حول دخول الارهابيين الى الاراضي الايرانية عبر كردستان العراق.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان وفدا من قنصلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في اربيل برئاسة "برهاني" الخبير الاقدم بالممثلية الايرانية التقى مع احد مسؤولي مكتب العلاقات الخارجية باقليم كردستان العراق، وسلمه مذكرة احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية حول التحركات الاخيرة للعناصر الارهابية في عدد من المناطق الحدودية المشتركة.
واكد الوفد الايراني، الجانب العراقي في هذا اللقاء على حق القوات المسلحة الايرانية في الدفاع المشروع والتصدي لبؤر التهديد.
من جانبه قال "سيهام مامند" المسؤول في مكتب العلاقات الخارجية باقليم كردستان العراق في هذا اللقاء: ان ارادة اقليم كردستان العراق مبنية على اساس تطوير وتعزيز العلاقات مع ايران، لذلك فانها ضمن اعلان استيائها للاحداث الاخيرة فانها لن تسمح بالتأكيد بالمساس بالعلاقات البناءة والايجابية بين الجانبين من خلال هذه الممارسات.
واوضح مامند ان حكومة اقليم كردستان العراق لن تعرض  مصالحها للخطر مطلقا من اجل اجل جماعة او حزب.
يذكر ان مذكرة الاحتجاج هذه سلمت الى سلطات اقليم كردستان العراق، بعد ان قامت مؤخرا عدة جماعات ارهابية متواجدة في منطقة كردستان العراق بمحاولة التسلل الى داحل البلاد، والقيام باعمال ارهابية، حيث تم القضاء عليها من قبل قوات الامن الايرانية./انتهى/   


 

رمز الخبر 1884771

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =