مجلس الامن الوطني العراقي يؤكد على عمق العلاقة مع ايران

أكد المجلس الوزاري للأمن الوطني العراقي، على عمق العلاقات والمصالح الكبيرة التي تربط بين العراق وايران واهمية الحفاظ عليها، معربا عن رفضه للتفسيرات "الخاطئة" والتصريحات "المسيّسة" لموقف العراق الرسمي الذي ادان سياسة تجويع الشعوب.

وقال المكتب الاعلامي للعبادي في بيان الاحد، إن "رئيس الوزراء حيدر العبادي ترأس اجتماعا للمجلس الوزاري للامن الوطني، وجرى خلال الاجتماع مناقشة الاوضاع الامنية وملاحقة الخلايا الارهابية والجهد الاستخباري وتعزيزه للقضاء على الارهاب وجيوبه".

وأضاف البيان، "فيما يخص العلاقات بين جمهورية العراق والجمهورية الاسلامية الايرانية فقد جرى التأكيد على عمق العلاقات بين البلدين والمصالح الكبيرة التي تربط بينهما واهمية الحفاظ عليها"، مبينا أن "المجلس يرفض التفسيرات الخاطئة والتصريحات المسيّسة لموقف العراق الرسمي الذي ادان سياسة تجويع الشعوب والذي عبر عنه رئيس الوزراء حيدر العبادي، ويؤكد على اهمية الحفاظ على العلاقات المميزة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية".

وأوضح البيان، "تمت ايضا مناقشة ضبط الحدود العراقية التركية وتأكيد قرار المجلس الوزاري للامن الوطني بضبط الحدود العراقية التركية عبر قيادة عمليات الحدود ومنع تسلل اي جماعات عبرها، بالاضافة الى مناقشة مشروع انشاء رقم الطوارئ الوطني الموحد الذي يتيح للمواطن الاتصال به للابلاغ عن المخاطر او اي حادث لتوزيع الاتصال فورا الى الجهات المعنية".

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أكد قبل ايام، بشأن الموقف من العقوبات الاميركية على ايران بالقول "لانتفاعل ولا نتعاطف مع العقوبات الاقتصادية ضد ايران وهي غير صحيحة لكننا سنلتزم بها لاننا لانريد ان نعرّض مصالح العراقيين للخطر"، على حد قوله./انتهى/

رمز الخبر 1886685

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =