لاريجاني: مكر امريكا في انقلاب عام 1953 نشاهده اليوم في الاتفاق النووي

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني أن مكر وخداع الامبريالية الامريكية الذي شهدته ايران في انقلاب عام 1953 يعاد اليوم ويكرر في مسألة الاتفاق النووي واستهداف قدرات ايران الدفاعية وتواجدها الاقليمي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني صرح اليوم في مستهل الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامية أن مكر وخداع الامبريالية الامريكية الذي شهدته ايران في انقلاب عام 1953 يعاد اليوم ويكرر في مسألة الاتفاق النووي واستهداف قدرات ايران الدفاعية وتواجدها الاقليمي.

وأضاف لاريجاني أن الأمر العجيب فامريكا أدعت عند قيامها بهذا العمل اللاانساني أنها تحارب الماركسية وأن مصدق يريد التحالف مع الاتحاد السوفيتي، مردفاً أن حزب "توده" ايران ساهم بشكل سلبي في هذا الانقلاب.

وصرح لاريجاني أن ما حدث عام 1953 وضع على عاتق ايران تكاليف باهظة سياسياً واقتصادياً وأمنياً، فيما كانت امريكا تدعي بكل وقاحة أنها تدافع عن الحريات وحقوق الانسان والأمن العالمي والأمن الاقليمي، مستنكراً واقعية الفوضى التي خلفتها امريكا في المنطقة باسلحتها.

وأردف لاريجاني أن امريكا تظن أن العالم اليوم شبيه الماضي، فهي تعمل ععلى بث الفتن والخداع عبر وسائلها الاعلامية الحمقاء، منوهاً إلى ضرورة التيقظ والحذر وعدم نسيان التاريخ.

وشدد لاريجاني على ضرورة وحدة الشعب الايراني قبالة المكائد وإكمال طريقه تحت قيادة قائد الثورة الاسلامية ومواجهة الظالمين. /انتهى/.

رمز الخبر 1886865

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =