باكبور يتوجه الى باكستان لمتابعة ملف إختطاف قوات حرس الحدود الايرانيين

توجه قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد "محمد باكبور" على رأس وفد عسكري للعاصمة الباكستانية إسلام آباد، من أجل متابعة ملف اختطاف قوات حرس الحدود وبحث سبل مواجهة الزمر الارهابية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن موقع "سباه نيوز" أن مسؤول العلاقات العامة والمتحدث بإسم حرس الثورة الاسلامية العميد "رمضان شريف" وفي إشارة الى المساعي والجهود المبذولة لإطلاق سراح حرس الحدود المختطفين على يد جماعة ارهابية في حدود الايرانية الباكستانية، صرح أن هناك عدة اجراءات تم درجها في جدول اعمال الحرس الثوري منذ اللحظة الاولى لحادثة الإختطاف، معتبراً أن الزمرة الارهابية التي نفذت عملية الاختطاف مدعومة من قبل أجهزة استخبارات أجنبية.

وتابع: في هذا الإطار توجه قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية العميد "محمد باكبور" على رأس وفد عسكري للعاصمة الباكستانية إسلام آباد، من اجل متابعة ملف الاختطاف وبحث سبل القاء القبض على الزمرة الارهابية.

ومن المقرر أن يتابع قائد القوة البرية في الحرس الثوري الايراني موضوع إختطاف 12 من قوات حرس الحدود الذين كانوا مستقرين في نقطة تفتيش حدودية بمنطقة ميرجاوه (شرقي ايران) والمحاذية لحدود باكستان وللاشراف عن كثب على عمليات الافراج عنهم من داخل باكستان، كما أنه سيتناقشون مع مسؤولين أمنيين وعسكريين باكستانيين موضوع التعاون المشترك والاجراءات المشتركة والحاسمة لمكافحة ظاهرة الارهاب وضمان الامن المستدام في الحدود المشتركة./انتهى/

رمز الخبر 1888922

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =