اعتقال 10 أشخاص على صلة بالاعتداء الارهابي في "جابهار"

أعلن قائد قوات الأمن الداخلي العميد "حسين أشتري" عن القاء القبض على 10 أفراد يشتبه بتورطهم في الاعتداء الارهابي الذي شهدته مدينة"جابهار" جنوب شرقي ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد قوات الأمن الداخلي العميد "حسين أشتري" صرح في حديثه للصحفيين في محافظة "البرز" حول آخر مستجدات قضية الرهائن من قوات حرس الحدود الايرانيين الذين تم إختطافهم في حدود "ميرجاوه" المحاذية لباكستان، وقال أنه تم إتخاذ الاجراءات اللازمة من قبل الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية ووزارة الخارجية الإيرانية للإفراج عن المختطفين.

وفيما يتعلق بالهجوم الارهابي الاخير بمدينة "جابهار" قال أشتري: أن هذه المؤامرة آلت بالفشل بفضل الوعي والشجاعة التي تتحلى بها القوات الامنية في مدينة جابهار وإنفجرت العجلة المفخخة التي كان يقودها الارهابي قبل الدخول الى مقر قيادة الشرطة.

وحول الاجراءات التي إتخذتها الشرطة عقب هذا الهجوم، قال أن الشرطة وبالتعاون مع باقي الجهات الأمنية تمكنت من إعتقال 10 اشخاص يشتبه بتورطهم في الاعتداء الارهابي الذي شهدته مدينة"جابهار" جنوب شرقي ايران، مضيفا "وكُشف عن هوية آخرين منهم وسيتم اعتقالهم في الموعد المحدد".

ولفت قائد قوات الأمن الداخلي الى التوصل لبعض الادلة والخيوط التي تقود نحو الكشف عن الأيادي الرئيسية وراء تنفيذ هذه العملية ومعاقبتهم.

والجدير بالذكر هجوم إرهابي وقع صباح يوم الخميس الماضي (6 ديسمبر) على مقر شرطة مدينة جابهار في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران مما أدى إلى وقوع شهدين إلى جانب عدد من الجرحى./انتهى/.

رمز الخبر 1890299

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =