باحثون إيرانيون يصنعون هيكلا عظميا يؤخّر نفاذ التعب في العضلات

تمكن باحثون إيرانيون من تصميم هيكل عظمي خارجي غير نشط لتقليص نسبة استهلاك الطاقة وتأخير نفاذ التعب في عضلات مفاصل الفخذ أثناء الجري والعدو.

وقال العرّاب الرئيسي لفكرة تصميم الهكيل العظمي، والباحث في جامعة طهران الإيرانية "رضوان نصيري" لوكالة مهر للأنباء، إن إيحاء هذه الفكرة وتصميمها وإدخالها حيز التنفيذ جاء كابتكار للهيكل العظمي الخامل الذي يقلص نسبة استهلاك الطاقة كما أنه يؤخر نفاذ التعب وتوغلّه في أجزاء الجسم وخاصة العضلات أثناء العدو والركض والجري.

وأوضح الباحث الإيراني، بأن "استخدام هذا الهيكل العظمي سيقلل من استهلاك الطاقة الفردي أثناء العمل، مما يقلل من إجهاد العضلات، خاصة عند ممارسة السرعات العالية، ويمكن استخدامه لمجموعة واسعة من السرعات أثناء الجري أو العدو"، مبيناً أن "الهياكل العظمية الأخرى تستخدم للجري والركض المحدود وبسرعة ووقت معين".

ولفت الباحث إلى أن "بعض الرياضيين الذين يعانون من آلام عضلية أو عرق النسا "Sciatica" يمكنهم أيضا استخدام هذا الجهاز، مما يساعد في الإسراع في علاجهم من خلال التمرن على هذا الهيكل العظمي."/انتهى/

رمز الخبر 1890708

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =