الاعتزاز بالماضي والأمل بالمستقبل.. شعار عشرة الفجر القادمة

قال نائب رئيس المجلس التنسيقي في منظمة الإعلام الإسلامي، نصرت الله لطفي، اليوم الاثنين، إن الاعتزاز بالماضي والأمل بالمستقبل سيكون شعار عشر الفجر القادمة "الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الاسلامية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، بأن نائب رئيس المجلس التنسيقي في منظمة الإعلام الإسلامي، نصرت الله لطفي، اعلن عن افتتاح اكثر من 1600 مشروع انشائي خلال احتفالات الذكرى الاربعين لانتصارالثورة الاسلامية (عشرة الفجر) واضاف ان رئيس الجمهورية سيرعى افتتاح اربعين من هذه المشاريع.

وأشار لطفي إلى الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران وقال: ستقوم جميع مؤسسات والاجهزة الحكومية بتقديم تقاريرها حول ما قامت به في الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية. 

وأردف بالقول: "من بين هذه المشاريع هو وضع حجر الاساس لاربعين الف وحدة سكنية يقوم بتنفيذها الحرس الثوري في المناطق النائية في شتى انحاء البلاد".

وأكد أن إيران اليوم هي القوة الاولى في المنطقة وان الساسة البارزين في العالم لا يمكنهم مناقشة قضايا المنطقة دون اخذ الموقف الايراني بنظر الاعتبار وبناء على ذلك اكد ممثل امريكا السابق لدى الامم المتحدة خلال اجتماع زمرة المنافقين في فرنسا، على ضرورة القيام بعمل لمنع احتفال الايرانيين بالذكرى الاربعين لانتصار ثورتهم.

الجدير بالذكر أن مراسم الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الاسلامية تنطلق كل عام باحتفال بهيج يقام عند مرقد الامام الخميني الراحل، بمشاركة الالاف من أبناء الشعب وعوائل الشهداء وجرحى الحرب وعدد من المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية، تخليداً لذكرى عودة مفجر الثورة الاسلامية قبل 37 عاماً الى أرض الوطن.

وتمثل المراسم اللحظة التي وطأت اقدام الامام الراحل ارض الوطن في الاول من شباط عام 1979 ، حيث تحظى المراسم بحضور واسع من قبل الجماهير واسر الشهداء والمضحين والاحرار والمعاقين وكبار المسؤولين المدنيين والعسكريين وسائر الشخصيات البارزة في النظام ./انتهى/

رمز الخبر 1891549

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 8 =