لجنة الأمن القومي تستدعي وزير الداخلية لتقديم تفسير حول الهجوم الارهابي في زاهدان

اعلن رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي "حشمت الله فلاحت بيشه" عن استدعاء وزير الداخلية لتقديم إيضاحات، فيما يتعلق الهجوم الارهابي الاخير جنوب شرقي ايران.

صرح رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي "حشمت الله فلاحت بيشه" في حديثة مع مراسل وكالة مهر للأنباء، فيما يتعلق بدراسة موضوع الهجوم الارهابي على طريق خاش-زاهدان الواقع بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي ايران، صرح بأن النتيجة التي توصلت اليها لجنة الامن القومي بعد عقد اجتماعات لبحث موضوع الهجوم الارهابي، هي أن الحدود تعاني من نقص في التنسيق.

وأضاف: بسبب هذا النقص تمكن الارهابيون من استهداف قوات الحرس الثوري، عبر استغلال الثغرات الامنية الموجودة.

وأكد ان لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية ليست مكتوفة اليدين بالنسبة لهذه المسألة، قائلا: وفقا للقانون أن وزارة الداخلية هي المسؤولة عن الشؤون التنسيقية في المنافذ الحدودية للبلاد ومن هذا المنطلق طلبنا من وزير الداخلية الحضور في الاجتماع القادم للجنة الامن القومي، كي يقدم تفسيرا عن اسباب عدم وجود التنسيق بالشكل اللازم، الذي ادى الى وقوع هذا الحادث الارهابي./انتهى/.

رمز الخبر 1892476

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =