نواب مجلس الشورى الاسلامي يحذرون من التقاعس بشأن الهجوم الارهابي الاخير في زاهدان

أوعز اثنان من نواب البرلمان الايراني بضرورة متابعة موضوع الحادث الارهابي في سيستان وبلوشستان، موجهين القول للجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في المجلس الشورى الاسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن النائب في مجلس الشورى الاسلامي حجة الاسلام "احمد سالك" أكد على ضرورة متابعة قضية تفجير سيستان وبلوشستان جنوب شرقي ايران من قبل لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في المجلس وتقديم نتيجة دراستهم لهذا الموضوع لنواب المجلس.

كما اعتبر النائب "يحيى كمالي بور" ان الهجوم الارهابي حصل بسبب تقاعس بعض الجهات ولا يجب ان نمر من هؤلاء مرور الكرام، بل يجب التعرف عليهم ومحاسبتهم./انتهى/.

رمز الخبر 1892463

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =