جابري أنصاري يتناول الملف السوري مع وفود من روسيا والصين وألمانيا

استقبل كبير مساعدي وزير الخارجية الايرانية في الشؤون السياسية الخاصة حسين جابري انصاري، امس الاربعاء، وفوداً من روسيا والصين وألمانيا لبحث آخر المستجدات في الملف السوري.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن كبير مساعدي وزير الخارجية الايرانية في الشؤون السياسية الخاصة، حسين جابري أنصاري استقبل أمس الاربعاء، وفوداً من روسيا والصين وألمانيا بشأن آخر المستجدات في سوريا، وذلك ضمن  لقاءات منفصلة في مقر وزارة الخارجية بطهران، مع كل من الكساندر لافرنتيف المبعوث الخاص للرئيس الروسي في شؤون سوريا، وتشين شياو دونغ مساعد وزير الخارجية الصيني، وفيليب اكرمان المدير العام للشؤون السياسية الاقليمية بالخارجية الالمانية.
وتناولت هذه اللقاءات المنفصلة  مباحثات ومشاورات بشأن مختلف المواضيع المرتبطة بالازمة السورية والاجراءات اللازمة للمساعدة في تشكيل لجنة الدستور في سوريا، ومواجهة الارهاب، والحيلولة دون وقوع كارثة انسانية في إدلب، وإعادة إعمار سوريا، وعودة النازحين السوريين الى بلادهم، وتم الاتفاق على مواصلة هذه المحادثات الثنائية في المستقبل القريب بين ايران وكل من هذه الدول. /انتهى/. 

رمز الخبر 1892897

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =