روحاني: إيران مستعدة للمشاركة بنشاط في إعادة بناء المناطق المتضررة من العراق

قال الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، اليوم الاثنين، إن الحرب ضد الإرهابيين يجب أن تستمر حتى يتم القضاء عليه تماما، وإن إيران مستعدة للمشاركة بنشاط في إعادة إعمار المناطق المتضررة من العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه وفي مستهل اجتماعه بنظيره العراقي برهم صالح، في بغداد اليوم الاثنين، اشاد الرئيس روحاني بحفاوة الاستقبال للوفد الايراني من قبل الجانب العراقي خلال هذه الزيارة، وثمّن كذلك حسن استضافة الشعب العراقي للزوار الايرانيين خلال مراسم اربعينية الامام الحسين (ع)، معربا عن امله بان تشكل هذه الزيارة خطوة كبيرة في سياق تنمية وتعميق العلاقات والتعاون بين البلدين.

ونوه الى ان حكومتي وشعبي ايران والعراق اثبتا على الدوام اخوتهما وحسن الجوار بينهما في مختلف المجالات واضاف، ان ارادة جميع اركان الدولة في الجمهورية الاسلامية الايرانية مبنية على المزيد من تطوير وترسيخ العلاقات مع العراق.

واشار الرئيس روحاني الى ان العلاقات بين ايران والعراق لها جذور في التاريخ والثقافة المشتركة واضاف، ان العلاقات والتعاون الوثيق بين طهران وبغداد مطلب مشترك لشعبينا.

وصرح الرئيس الايراني، ان علماء ايران والعراق كانوا الى جانب بعضهم بعضا على الدوام وان الحوزات العلمية في النجف وقم كانت على الدوام منجبة للافاضل والعلماء الكبار.

واعتبر الرئيس روحانی تنمية العلاقات البنكية رصيدا راسخا لتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين ايران والعراق، مؤكدا بان تطوير التعاون التجاري باستخدام العملة الوطنية من شانه الاستغناء عن العملة الاجنبية في التعامل بين البلدين.

واشار الى ضرورة بذل الجهود لتوفير التسهيلات في العلاقات الجمركية والحدودية والمواصفات القياسية لتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين واضاف، ان ايران والعراق يمكنهما تطوير التعاون بينهما في مختلف القطاعات ومنها الطاقة والنقل وترانزيت السلع والاستفادة بصورة افضل من مصادر نهر اروند وربط سكك الحديد بين البلدين لتسهيل عبور الزوار خاصة زوار اربعينية الامام الحسين (ع).

واعتبر الرئيس روحاني تنمية الاسواق الحدودية وانشاء المدن الصناعية في الحدود بين البلدين بانهما يساعدان في تطوير العلاقات بينهما واضاف، اننا على استعداد لنقل الخبرات وتقديم الخدمات التقنية والهندسية للعراق وتشجيع القطاع الخاص الايراني للاستثمار في العراق.

واكد الرئيس الايراني بان ايران تتطلع دوما الى عراق آمن ومستقل ومتطور وتقف في هذا المسار الى جانب حكومة وشعب العراق بكل اخلاص واضاف، ان مكافحة الارهابيين ستستمر حتى اجتثاث جذورهم بالكامل كما ان ايران على استعداد للمشاركة في اعادة اعمار المناطق المتضررة في العراق.

واعتبر ان رسالة هذه الزيارة هي انه لا بيروقراطية ولا اي دولة ثالثة يمكنها التاثير في العلاقات الاخوية والودية بين ايران والعراق وثني ارادة قادة البلدين لتنمية وتعميق العلاقات بينهما./انتهى/

رمز الخبر 1893025

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =