ظريف في أنقرة لبحث الملف السوري والعلاقات الاقتصادية والسياسية

أعلن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف إن زيارته الى انقره ستتناول بحث العلاقات الثنائية والملف السوري والتطورات في شمال افريقيا إلى جانب التعاون الاقتصادي السياسي المشترك بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف أوضح في تصريح صحفي له بعد وصوله الى انقره أمس الثلاثاء انه سيبحث خلال زيارته هذه العلاقات الثنائية والملف السوري والتطورات في شمال افريقيا مع كبار المسؤولين الاتراك.

وأضاف ظريف في دمشق كانت لنا لقاءات جدية للغاية سيما اللقاء مع الرئيس السوري بشار الاسد كان مفيدا للغاية ،كما اجريت مباحثات جيدة بشان مفاوضات أستانا وملف العلاقات الثنائية. 

وأشار وزير الخارجية الى الزيارة التي قام بها الرئيس حسن روحاني الى تركيا مبينا انه خلال هذه الزيارة اجريت مباحثات جيدة مع المسؤولين الاتراك.

واكد ظريف ان طهران ترغب بتسوية المشاكل في سوريا عبر الحوار سيما الحوار بين دول المنطقة مبينا انه اجرى مباحثات جيدة للغاية مع كبار المسؤولين في سوريا بشان موضوعي شرق الفرات وادلب الذين يثيران القلق، وايضا ضرورة انسحاب القوات الاجنبية وانهاء تتواجد الارهابيين في سوريا.

وفيما يتعلق باهداف زيارته الى تركيا  أكد وزير الخارحية الايراني انه سيجري مباحثات مع كبار المسؤولين في تركيا بشان التعاون الاقتصادي والسياسي بين البلدين كما سيتم متابعة القرارات التي تتخذ من قبل رئيسي البلدين خلال اجتماعات اللجنة العليا للعلاقات الايرانية - التركية المشتركة. / انتهى/

رمز الخبر 1893880

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =