الرئيس  الفنزويلي يوجه تحذيرا إلى الولايات المتحدة الأمريكية

وجه الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تحذيرا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك إذا "تجرأت على مس ذرة تراب من بلاده".

وقال مادورو في حوار له مع قناة الميادين، وذلك كأول حوار مع قناة عربية، إن الولايات المتحدة تريد وضع يدها على فنزويلا والاستيلاء على ثرواتها.

وأكد الرئيس الفنزويلي أن تهديد ترامب بالغزو خلق شعورا وطنيا عظيما ترجم بمزيد من التماسك في صفوف القوات المسلحة، موجهاً رسالة للشعوب العربية والإسلامية دعاهم فيها إلى التضامن مع فنزويلا.

ودعا مادورو جيش بلاده إلى التأهب تحسبا لأي هجوم أمريكي.

واجتمع زعيم المعارضة الفنزويلي، خوان غوايدو، مع حلفائه في العاصمة كاراكاس أمام القاعدة العسكرية "كارلوتا".

وكان غوايدو قد دعا الشعب والجيش الفنزويلي للخروج إلى الشوارع من أجل إنهاء عملية "الحرية" التي تهدف للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو.

وأعلن وزير الدفاع الفنزويلي، فلاديمير بادرينو، أن القوات المسلحة الفنزويلية ما زالت تدعم الرئيس الحالي، نيكولاس مادور، مؤكدا رفضه لأي محاولات انقلاب، وذلك بعد إعلان زعيم المعارضة خوان غوايدو أنه اجتمع مع عدد من قادة القوات المسلحة.

وشهدت فنزويلا خلال الشهرين الماضيين، أزمة سياسية حادة بعد أن نصب غوايدو نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد بدعم من واشنطن، وذلك على خلفية الاحتجاجات ضد الرئيس الشرعي، نيكولاس مادورو، والمستمرة منذ الـ26 من يناير/كانون الثاني الماضي.

رمز الخبر 1894298

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =