طهران تتابع السياسة المضادة ضمن إطار الاتفاق النووي وNPT

أوضح رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي "حشمت فلاحت بيشه" ان طهران ليست في صدد الخروج من الاتفاق النووي وNPT وانما ستمضي ضمن سياق السياسات المضادة.

و أشار رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي "حشمت فلاحت بيشه"، خلال حوار مع وكالة مهر للأنباء، حول قرارت الحكومة الإيرانية لتقليل مستوى التزاماتها في الاتفاق النووي، إلى أن الاتفاق النووي نص شامل للغاية وجاء فيه، في حال لم يلتزم احد الاطراف بتعهداته يمكن للاعضاء الاخرين أن يتخذوا تدابير مضادة.

وأكد على أن إيران ستعمل ضمن إطار الاتفاق النووي مضيفا: "سياساتنا المضادة ستكون ضمن اطار الاتفاق النووي وNPT."

وأعلن أن إيران ستجري مفاوضات جدية مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وباقي الاعضاء في الاتفاق النووي لتتمكن من انتاج الوقود اللازم في مختلف المجالات.

وأكد على أنه ليس ضمن جدول اعمالنا الخروج من الاتفاق النووي و NPT منوها إلى أن إيران وفت بالتزاماتها فيما يتعلق بالاتفاق النووي وNPT وهي ملتزمة بذلك أيضا ونحن نسعى للاستفادة الكاملة من الاتفاق النووي وNPT./انتهى/

رمز الخبر 1894417

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =