السفير الإيراني في بريطانيا يحذر من مغبة عدم اتخاذ خطوة ما لصون الاتفاق النووي

حذر السفير الايراني في بريطانيا "حميد بعيدي نجاد"، الأطراف الأوروبية من مغبة عدم اتخاذ خطوة ما لصون الاتفاق النووي لذلك فان انهياره محتمل. 

واضاف بعيدي نجاد، في حوار مع قناة "بي بي سي" ، إنه رغم أن "الانسحاب من الاتفاق النووي" يعد خيارًا لإيران ، إلا أنها لن تتخذ مثل هذا القرار في الوقت الحالي ولا تسعى إلى الانسحاب من هذا الاتفاق.

وتابع: إن إيران أوفت تمامًا بجميع التزاماتها خلال العام الماضي، لكنها حرمت من الفوائد الاقتصادية والوعود التجارية التي كان من المفترض أن تستفيد منها بعد الاتفاق.

ولفت الى إن ايران منحت الجميع الفرصة على مدى عام واحد لايجاد حل للمشكلة الا أن الوضع لم يؤول الى نتيجة ايجابية.

وحذر من مغبة عدم اتخاذ خطوة ما لصون الاتفاق النووي لذلك فان انهياره محتمل. 

وأشار سفير إيران لدى لندن ، في جانب آخر من الحوار ، إلى التوترات الأخيرة بين طهران وواشنطن ووصف سلوك الاخيرة بأنه "استفزازي". عادّاً درج اسم الحرس الثوري إلى قائمة المجموعات الإرهابية من بين هذه التصرفات ووصفها بأنها "استفزازات غير ضرورية".

رمز الخبر 1894719

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =