بادرة لتحول جذري في الاقتصاد التقليدي والحد من الاعتماد على النفط

اعلن رئيس مركز تطوير التقنيات الاستراتيجية في معاونية العلوم والتكنولوجيا أن نسبة المبيعات لدى الشركات المعرفية وصلت الى 90 الف مليار تومان ايراني في العام المنصرم، وتشكل بادرة لتحول جذري في الاقتصاد التقليدي للبلاد والحد من الاعتماد على الفنط.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن معاونية العلوم والتكنولوجيا، أن رئيس مركز تطوير التقنيات الاستراتيجية "اسماعيل قادري فرد" صرح فيما يتعلق بميزان المبيعات لدى الشركات المعرفية بأن احدى الهواجس الأساسية لدى معاونية العلوم هي خلق بيئة سلسة للابداع وتسيير عملية تسويق المنتجات والخدمات المعرفية، وفي هذا الاطار خططت المعاونية لبرامج تساعد على تحقيق هذا الامر.

وأضاف: رغم المشاكل الاقتصادية التي عانت منها الشركات المعرفية في العام الأسبق، إلا انها تمكنت من بيع منتجاتها بنسبة تعادل 60 الف مليار تومان ايراني، كما أن العام السابق شهدت نسبة التسويق لدى هذه الشركات نموا ملحوظا، إذ وصلت مبيعاتها الى ما يتراوح بين 80 الف و90 الف مليار تومان ايراني.

واشار الى ان هذه النسبة من المبيعات لا تشمل الاسواق الداخلية فحسب، بل إنها تشمل الصادرات الى الخارج ايضا.

وأكد: دخول الشركات المعرفية في الحيز الاقتصادي للبلاد قد يشكل بادرة أمل لتحول جذري في الاقتصاد التقليدي الذي يعتمد على مبيعات النفط، مضيفا: هذا التحول من شأنه ان يعزز ويرسخ الاسس الاقتصادية ويفتح مجالا واسعا لدخول القوى الشابة الى المجالات الاقتصادية الضخمة، وبعبارة اخرى هناك بوادر لفتح مجال حقيقي للاقتصاد المعرفي في المنظومة الاقتصادية للبلاد وتحوله من اقتصاد جزئي الى اقتصاد ضخم./انتهى/.  

رمز الخبر 1894954

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 7 =