الباحثون الايرانيون يصنعون جهاز يحول النفايات الى سماد وكهرباء

تمكنت شركة معرفية ايرانية من توطين وصنع جهاز يلتهم النفايات العضوية ويحولها الى ثلاث مواد وهي السماد السائل والصلب وغاز يستخدم كوقود لانتاج الكهرباء.

وصرح المدير العام للشركة المعرفية المصنعة لهذا الجهاز والتي تمارس نشاطها في مدينة العلوم والابحاث باصفهان "حميدرضا عزيزيان" لمراسل وكالة مهر للأنباء، بأن هذه الشركة تمكنت أن تحقق انجازا في مجال الكتلة الحيوية حيث قامت بتوطين صناعة جهاز يحول النفاقات العضوية الى ثلاث مواد، وهي: السماد السائل والسماد الصلب وغاز كبريتيد الهيدروجين (H₂S) الذي يستعمل لإنتاج الكهرباء.

وقال: بالنظر الى ان النفايات العضوية تشكل معظم حجم النفايات في مدن كطهران، فيمكن لهذا الجهاز ان يستخدم في الكثير من الاماكن والمراكز العامة مثل الجامعات والمعسكرات والأحياء المنزلية وما الى ذلك، إذ انه ينج في ثلاثة احجام؛ طن واحد وثلاثة أطنان وخمسة أطنان، مشيرا الى أن الغاية الاساسية من تصميمه هي المناطق القروية، التي يتوفر فيها النفايات الزراعية العضوية بشكل كثيف.

وأضاف أن الأنواع الاجنبية من هذا الجهاز متوفرة، لكن هذه الشركة توصلت الى تقنية تصنيع هذا الجهاز وقامت بتصميمه وصنع النموذج التجريبي منه ومن ثم الأنواع الصناعية، وحاليا تحتاج الى أن يتم الاستثمار عليه كمشروع صناعي لكي يدخل مرحلة الانتاج المكثف.

وحول كيفية عمل الجهاز قال عزيزيان: بعد أن تخلط النفايات يتم تنشيط الباكتريا في الخليط العضوي عبر منظومة الهواء والاشعة السينية، ما يؤدي في النهاية الى انتاج نوعين من السماد الصلب والسائل اضافة الى غاز كبريتيد الهيدروجين، اذ يتم حذف عنصر الكبريت منه حتى يتحول الى غاز يستعمل كوقود لمولدات الكهرباء./انتهى/.

رمز الخبر 1895008

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =