إيران كانت وستبقى الى جانب الحكومة والشعب الافغاني

اكد الرئيس الايراني الإيراني "حسن روحاني"، على ان طهران ستبذل اقصى جهودها من اجل تعزيز الاستقرار والتنمية في افغانستان. وأن إيران كانت وستبقى الى جانب الحكومة والشعب الافغاني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن لرئيس الايراني الإيراني "حسن روحاني"، اعرب خلال لقائه نظيره الافغاني ا"شرف غني" في بيشكك الجمعة على هامش اجتماع القمة للدول الاعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون، عن امله بعقد اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة سريعا لتسهيل سبل تعميق وتنمية التعاون بين البلدين خاصة في المجال الاقتصادي.

ونوه روحاني الى القضايا الامنية في المنطقة وكذلك زراعة المخدرات واضاف، للاسف ان الاميركيين اثبتوا بانهم ينتهكون كل تعهداتهم لذا فمن الافضل لهم مغادرة المنطقة من اجل تعزيز الامن والاستقرار والتنمية فيها.

واعتبر الرئيس روحاني المخدرات معضلة كبرى للمنطقة وقال، للاسف ان زراعة الخشخاش في افغانستان قد ازدادت لذا ينبغي العمل على مكافحتها بجدية الحكومة الافغانية والدعم من المنظمات الدولية.

يذكر ان الرئيس روحاني شارك في اجتماع القمة للدول الاعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون في بيشكك والقى كلمة فيه استعرض خلالها مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية حول مختلف القضايا الاقليمية والدولية.

وعلى هامش اجتماع شنغهاي التقى الرئيس الايراني بنظرائه الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ والافغاني اشرف غني للبحث في سبل تطوير العلاقات الثنائية وتبادل وجهات النظر بشان مختلف القضايا الاقليمية والدولية.

وفي ختام اجتماع منظمة شنغهاي غادر الرئيس الايراني مساء الجمعة الى دوشنبة تلبية لدعوة من نظيره الطاجيكي امام علي رحمان للمشاركة في اجتماع القمة الخامس لمؤتمر "التفاعل واجراءات الثقة في اسيا" (سيكا)./انتهى/

رمز الخبر 1895483

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =