إيران لا تطيق أي انتهاك للقوانين في "مضيق هرمز"

أكد نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسات الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي، أن إيران لا تتحمل اي عملية تتعارض مع القوانين على مياهها، وذلك هو السبب في احتجاز ناقة النفط البريطانية.

صرح نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسات الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي محمدجواد جمالي نوبندكاني في حديث مع وكالة مهر للأنباء وبالاشارة الى احتجاز ايران لناقلة النفط البريطانية في مضيق هرمز، صرح: مسؤولية عبور كافة السفن من مضيق هرمز تقع على عاتق ايران وانها لا تتحمل اي عملية تتعارض مع القوانين بهذا الشأن.

وأضاف أن على سفن كافة دول العالم وبغض النظر عن العلم الذي تحمله أن تلتزم بقوانين الجمهورية الاسلامية عند الدخول الى مياه ايران، والسبب في احتجاز ناقلة النفط البريطانية هو عدم الالتزام بهده القوانين.

وتطرق نوبندكاني الى موضوع احتجاز ناقلة نفط "غريس1" الايرانية على يد السلطات البريطانية قائلا: ستعقد لجنة الامن القومي اجتماعات حول هذا الموضوع بعد إجراء الدراسات الاولية والحصول على المعلومات الضرورية.

وقال بندكاني: البرطانيون يظنون  ان من حقهم التنقل في المياه الدولية للخليج الفارسي دون اية موانع رغم قرصنتهم البحرية واحتجازهم لناقلة نفط ايرانية، مضيفا: علينا ان نتابع قضية سفينة "غريس1" عبر السلطات الدولية وعلى المنظمات الدولية أن تكف عن ازدواجيتها في المعايير./انتهى/.

رمز الخبر 1896434

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =