خطوة ايران في احتجاز ناقلة النفط البريطانية جاءت للرد بالمثل

صرح المتحدث باسم لجنة صيانة الدستور عباسعلي كدخدايي أن خطوة ايران في احتجاز ناقلة النفط ابريطانية جاءت للرد بالمثل، وذلك يعد امرا مشروعا في القوانين الدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم لجنة صيانة الدستور عباسعلي كدخدايي كتب في صفحته الشخصية على احدى مواقع التواصل الاجتماعي تعليقا على احتجاز الناقلة البريطانية على يد قوات الحرس الثوري: الرد بالمثل يعد أمرا مشروعا في القوانين الدولية للتصدي أمام الانتهاكات التي قد تمارسها الدول، وخطوة ايران في احتجاز الناقلة البريطانية تعد خطوة صائبة في مواجهة الحرب الاقتصادية الّا مشروعة ضدها واحتجاز بريطانيا ناقلة النفط الايرانية، وتأتي ضمن اطار القوانين الدولية.

وأعلن حرس الثورة الاسلامية يوم الجمعة 19 تموز، توقيف ناقلة النفط البريطانية "استينا إمبيرو" لانتهاكها قوانين الملاحة البحرية في الخليج الفارسي وفقا لأوامر منظمة الموانئ والملاحة البحرية الايرانية.

وغيرت الناقلة المذكورة مسارها تجاه شواطئ ايران بعد ايقافها على يد قوات الحرس الثورى وتم تسليمها الى منظمة الموانئ والملاح البحرية.

ويذكر أن بريطانيا قامت بإحتجاز ناقلة نفط ايرانية في مياه اقليم جبل طارق قبل نحو اسبوعين./انتهى/.

رمز الخبر 1896424

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =