روحاني: طهران تؤيد المحادثات مع واشنطن لكن يجب أن ترفع العقوبات أولا

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء أن طهران تؤيد المحادثات مع واشنطن لكن على هذه الأخيرة أن ترفع أولا العقوبات التي تفرضها على الجمهورية الإسلامية.

وقال روحاني خلال كلمته صباح اليوم الثلاثاء ، أمام وزير ومدراء الخارجية في مبنى الوزارة : كل خطوة نتخذها وننجح، يتدخلون (مثلث الشر) من جميع الجهات.

واعتبر التوقيع على الاتفاق النووي بانه يدل على ان الشعب الايراني يمتلك قدرة سياسية ودبلوماسية ولديه منطق ويقاوم وينجح.
واكد روحاني ان الاتفاق النووي باعتراف العدو والصديق لم يكن بضرر ايران، حتى ان ترامب اعترف ان الايرانيين لم يهزموا قط في اية مفاوضات.
وتابع قائلا: في داخل وخارج البلاد ، لم يكن احد يصدق بانه سيتم إلغاء 6 قرارات في الفصل السابع بقرار مجلس الأمن الدولي نفسه، واذا انسحب بقية الاعضاء من الاتفاق النووي، فسيظل فخره التاريخي للشعب الايراني.
واضاف الرئيس الايراني: لو لم أجب (في السابق) على هاتف (الرئيس الاميركي السابق باراك) أوباما ، ربما لم يكن لينجز الاتفاق النووي بهذه السرعة.

 أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء أن طهران تؤيد المحادثات مع واشنطن لكن على هذه الأخيرة أن ترفع أولا العقوبات التي تفرضها على الجمهورية الإسلامية.

وقال روحاني في تصريحات متلفزة إن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تؤيّد المحادثات والمفاوضات وإذا كانت الولايات المتحدة فعلاً تريد التحاور، عليها قبل أي شيء آخر أن ترفع كل العقوبات".

رمز الخبر 1896889

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 9 =