الأمم المتحدة تؤكد دعمها للاتفاق النووي وضرورة الحوار

أكدت رئيسة ديوان الأمين العام للأمم المتحدة ماريا لويزا فيوتي على استمرار دعم الأمم المتحدة للاتفاق النووي وضرورة الحوار الحقيقي في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  رئيسة ديوان الأمين العام للأمم المتحدة ماريا لويزا فيوتي صرحت خلال اجتماع لمجلس الأمن حول التحديات التي تواجه السلم والأمن في الشرق الأوسط، أنه ثمة حاجة ماسة إلى التحلي بضبط النفس وإجراء حوار حقيقي، تفاديا لخطر أن يؤدي سوء تقدير بسيط عن غير قصد إلى مواجهة كبيرة، تكون لها عواقب وخيمة تمتد حتى إلى خارج المنطقة".

وذكرت أن "سلسلة الحوادث التي وقعت في مضيق هرمز والممرات المائية المجاورة زادت من حدة التوتر إلى مستويات خطيرة"، مضيفة أنه "من الأهمية بمكان احترام الحقوق والواجبات المتعلقة بالملاحة وفقا للقانون الدولي".

وتحدثت عن إيران، قائلة إن "الخلافات العميقة حول البرنامج النووي الإيراني تزيد من تفاقم الخلافات في الخليج الفارسي.

وأشارت إلى أنه "على الرغم من المخاوف المتعلقة به، تظل خطة العمل الشاملة المشتركة الإطار الدولي الوحيد المتفق عليه لمعالجة البرنامج النووي الإيراني". /انتهى/.

رمز الخبر 1897264

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 14 =