وزير داخلية قرغيزيا: التعاون مع ايران يحظى باهمية خاصة

اكد وزير الداخلية القرغيزي قشكار جونوش علييف بان توقيع الاتفاقية الامنية والشرطية مع ايران يشكل حافزا جديدا لتطوير التعاون الشامل بين البلدين، معتبرا التعاون بين بلاده وايران بانه يحظى باهمية خاصة.

وخلال لقائه نظيره الايراني عبدالرضا رحماني فضلي في بيشكك الخميس، قال جونوش علييف، ان قرغيزيا واجهت بعد الاستقلال الكثير من التحديات الامنية وان تعزيز العلاقات مع دول المنطقة ومنها ايران يعد من اولويات الحكومة القرغيزية.

واضاف، ان الجماعات الاجرامية الدولية قد استقوت في مختلف مناطق العالم وخلقت تحديات جادة لامن دول المنطقة وهو الامر الذي يستدعي تطوير العلاقات بين دول المنطقة اكثر من الماضي.

وتابع جونوش علييف، ان التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية يحظى باهمية خاصة في هذا السياق ونحن على ثقة بان توقيع اتفاقية التعاون الثنائي في مجال الامن والشرطة يشكل حافزا جديدا لتطوير التعاون الشامل بين البلدين.

واوضح بان هذه الاتفاقية ليست الوحيدة او الاولى للتعاون بين البلدين اذ وقعت حكومتا البلدين في العام 2016 اتفاقية للتعاون في مجال مكافحة تهريب المخدرات واضاف، انه وفي ضوء الخبرات الكبيرة التي تمتلكها ايران في مجال مكافحة العصابات الاجرامية ومهربي المخدرات الدوليين ، فان تعميق العلاقات مع الجانب الايراني يعد خطوة مهمة جدا في المرحلة الراهنة.

واعتبر تبادل المعلومات في مجال مكافحة التنظيمات الارهابية والمتطرفين الدوليين والعصابات الاجرامية، من اولويات وزارة الداخلية القرغيزية ، مؤكدا ضرورة التعاون بين الجانبين في هذه المجالات.

رمز الخبر 1897802

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =