ليس لدينا أي إصابة ب"كورونا" داخل الجيش/الأوضاع الصحية داخل المعسكرات آمن من خارجها

قال مساعد الشؤون التنسيقية في الجيش الإيراني: تمت رعاية الامور الصحية في وحدات الجيش بشكل جيد، ووفقاً للتقارير الطبية فليس لدينا أي حالة إصابة ب"كورونا" داخل الوحدات.

وكالة مهر للانباء، صرح مساعد الشؤون التنسيقية للجيش الايراني الادميرال حبيب الله سياري في حديث له مع مهرفيما يتعلق بالامور التي تم اتخاذها لمنع انتشار فايروس"كورونا" داخل الوحدات العسكرية، "في ظل مخاوف المجتمع الإيراني من تفشي المرض بين العساكر، "بناء على توجيهات قائد الجيش تم تشكيل لجنة " حماية البيئة" وتم اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة داخل الوحدات العسكرية للحد من انتشار الفايروس".

وفيما يتعلق بأهمية حفظ التوازن والإستقرار داخل الوحدات العسكرية من أجل مواجهة التهديدات المحتملة وحماية حرمة البلاد قال "سياري": " المهم في الجيش هو حفظ التوازن القتالي وعليه فإن حماية الوحدات من تهديد "كورونا" يشغل أهمية بالغة بالنسبة لنا لنكون على أهبة الإستعداد لمواجهة أي خطر يهدد البلاد.

وأكد مساعد الشؤون التنسيقية، بفضل الجهود المبذولة والمتابعة المستمرة والإلتزام بالإجراءات والتوجيهات الطبية يمكننا القول وبحمد الله أن الوضع الصحي في الوحدات ومحيطها سيكون أفضل من الوضع على مستوى الدولة ككل.  

وختم سياري قائلاً: "وظيفة الجيش هي مواجهة اي تهديد بري وبحري كان أو جوي، وحتى في الازمات والأوضاع الحساسة علينا أن نحفظ توازننا وأنفسنا، حتى نستطيع من تنفيذ واجباتنا على أكمل وجه، وكل جهودنا المبذولة من اجل حفظ التوازن في البلاد، ومن ضمنها تأمين سلامة الشعب الإيراني التي سوف نؤمنها إن شاء الله. /انتهى/

رمز الخبر 1902542

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =