لم تستطع دولة في العام مواجهة كورونا مثل ايران وهي تعاني من الحظر

صرح الرئيس الايراني حسن روحاني بأنه لا دولة في العالم إستطاعت مواجهة وباء كورونا وهي تعاني من الحظر الذي تعاني منه ايران.

وفي جلسة عقدت صباح اليوم السبت وضمت اعضاء مكتب الرئيس حسن روحاني ومستشاريه ومعاونيه،  أكد ان الحاجة الاساسية لمجتمعنا اليوم هي ايجاد الأجواء الهادئة والاستقرار في ظل توفير المعلومات الدقيقة، مضيفا ان من واجبنا اشاعة الهدوء والاطمئنان في المجتمع من خلال ابلاغ الناس في الوقت المناسب بالاخبار الدقيقة والصريحة بشان فيروس كورونا .

وتمت خلال الجلسة متابعة وتنسيق الاجراءات الوطنية لمواجهة انتشار فيروس كورونا والتعامل الاجتماعي والاعلامي مع هذه الاجراءات .

واضاف روحاني ان من واجبنا الاشادة بالجهود المخلصة والتضحوية للكادر الطبي في البلاد بكل صنوفه ، والذي تمكن من انقاذ حياة الكثيرين ، ونشير في الوقت نفسه الى الانتقادات البناءة والنواقص الموجودة دون التاثير السلبي على هدوء المجتمع واستقراره النفسي.

واعرب الرئيس روحاني عن تقديره لوسائل الاعلام والصحفيين والمراسلين لما قاموا به حتى الان من تغطية على جميع المستويات المرئية والمسموعة ، مشيرا الى أن المرجع الاساس للمعلومات والاخبار هو الاذاعة والتلفزيون .

واعتبر روحاني ان ما قامت به حكومته حتى الان في مواجهة كورونا يبعث على الفخر قياسا للدول الاخرى خاصة وان ايران تعاني من الضغوط الامريكية القصوى وما خلفته من اثار على الجانب الانساني./انتهى/.

رمز الخبر 1902782

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =