الجيش والحرس الثوري يشكلان قوة دفاعية صلبة ومتماسكة

اكد القائد العام للجيش الايراني اللواء عبدالرحیم موسوي بان الجيش والحرس الثوري منسجمان ومتلاحمان في اعلى مستويات التنسيق، ويشكلان افضل تركيب دفاعي.

وخلال لقائه الطلبة الجامعيين في جامعة القيادة والاركان التابعة للجيش الايراني (دافوس)، قال اللواء موسوي، ان الخطط العملانية للسيناريوهات المحتملة جاهزة ويتم تمرينها بصورة سرية او علنية واجزاء مجزاة او تركيبية وان الجيش والحرس الثوري على استعداد بمواكبة بعضهما بعضا لمواجهة اي تهديد محتمل.

واكد بان اي عدو يهدد مصالحنا فاننا سنهدد مصالحه بالمقابل واضاف، ان الجيش والحرس الثوري منسجمان ومتلاحمان في اعلى مستويات التنسيق ويشكلان افضل تركيب دفاعي للبلاد.

وقال، انه سيتم حتى نهاية العام (الايراني) الحالي (ينتهي في 20 اذار/مارس 2021) تزويد قوات الجيش بمعدات جديدة في جميع الاصعدة البرية والجوية والبحرية والدفاع الجوي.

واضاف، انه سيتم الاعلان تباعا عن الحالات التي لا مانع فيها في هذا المجال.

واشار الى المناورة البحرية التي اجريت اخيرا احياء لذكرى شهداء السفينة اللوجيستية "كنارك"، وقال، انه تم خلال هذه المناورة بنجاح اختبار صاروخ بالغ الدقة بمدى 300 كم بما يمكّن القوة البحرية من استهداف اي تهديد على مدى 300 كم. 

واوضح بان مقر الدفاع الجوي قد تبلور بهيكليته الجديدة وان السيطرة العملانية لجميع اسلحة ومعدات الدفاع الجوي للجيش والحرس الثوري اوجدت دفاعا جويا شاملا وقويا حيث يتم رصد سماء البلاد بصورة عدة طبقات وسوف لن تكون هنالك اي حالة مشبوهة بعيدة عن العين الثاقبة للدفاع الجوي.

رمز الخبر 1905272

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =