اذا ثبت تضلّع إسرائيل في "إنفجار بيروت" سترد المقاومة عليه

صرح مستشار الرئيس اللبناني بأنه اذا ثبتوجود اعتداء اسرائيلي وتورط الكيان المحتل في إنفجار بيروت سترد المقاومة عليه.

وكالة مهر للأنباء- فاطمة صالحي: هزّ انفجار ضخم العاصمة اللبنانية بيروت الثلاثاء الماضي وأسفر عن مقتل العشرات وإصابة الآلاف فضلا عن الأضرار المادية الفادحة.

وفي هذا الشأن انتشرت صور رادارية عقب انفجار مرفأ بيروت حيث تظهر هذه الصور وجود أربعة طائرات تجسس تابعة للبحرية الأمريكية قرابة الساحل اللبناني السوري، ما يزيد إحتمالية ضلوع أمريكا في التفجيرات الاخيرة التي هزت العاصمة اللبنانية بيروت.

وصرح مستشار الرئیس اللبنانی «أمل ابوزيد» في حواره الخاص مع مراسلة وكالة مهر للأنباء ردا علی سؤال حول موقف الكيان الصهيوني حيال إنفجار مرفأ بيروت بأنه "من الطبيعي ان تقوم اسرائيل بتوجيه الاتهامات لحزب الله متهمة اياه بالتسبب غير المباشر في هذا الانفجار الهائل الذي حصل في مرفأ بيروت كما غيرها من الدول التي تعتبر حزب الله مسؤولاً بسبب العدائية السياسية من الاوضاع في المنطقة ".

وفي شأن ردود أفعال الشعب اللبناني تجاه الأزمة التي حلت بالبلاد أكد علی "أن هول الفاجعة اظهر التضامن الوطني اللبناني الذي تجلّى بموجة التضامن الطبية والشعبية والرئاسية والحكومية جراّء هذا المصاب الجلل وقد برهن الشعب وقوفه صفاً واحداً في مواجهة المصيبة انطلاقاً من الشعور الانساني والوطني".

وردا علی سؤال حول أسباب الارتباك الإسرائيلي حيال الإنفجار وقيام تل أبيب بنفي مسئوليتها في هذا الشأن فور حدوث الإنفجار شدد علی "ان رد فعل اسرائيل على حادث التفجير ، بين الحديث عن استهداف العنبر بصاروخ كما اشارت بعض المواقع الاخبارية الاسرائيلية او نفي الحكومة الاسرائيلة اي تورط بهذا الحادث يعتبر مؤشراً على تخبط خوفا من ردات افعل التي قد تقوم بها المقاومة اذا ثبت وجود اعتداء اسرائيلي على لبنان".

رمز الخبر 1906390

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =