مجموعات قسد تختطف عدداً من المدنيين السوريين بريف الحسكة

أقدمت مجموعات قسد المرتبطة بقوات الاحتلال الأمريكي باختطاف عدد من الشبان في مدينة الشدادي لزجهم قسراً للخدمة في صفوفها بريفي الحسكة ودير الزور.

وذكرت مصادر أهلية من ريف الحسكة الجنوبي أن مجموعات قسد اختطفت عدداً من الشباب في مدينة الشدادي والقرى المجاورة لها لاقتيادهم إلى معسكرات التدريب الخاصة بما يسمى “واجب الدفاع الذاتي” لزجهم في صفوف تلك المجموعات قسراً.

وكانت مجموعات قسد اختطفت أمس 9 مدنيين من بلدة سويدان جزيرة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

ولفتت المصادر إلى أن مجموعات قسد تسعى إلى إرسال مزيد من التعزيزات العسكرية إلى الحدود الإدارية بين ريفي الحسكة الجنوبي ودير الزور الشمالي للضغط على المدنيين واعتقال بعض أبناء العشائر العربية الذين خرجوا بمظاهرات احتجاجا على ممارساتها الاجرامية والقمعية.

وتشهد مناطق بريفي دير الزور والحسكة مظاهرات شعبية للمطالبة بطرد الاحتلال الأمريكي وقسد التي امعنت في التنكيل بالأهالي وسرقة ممتلكاتهم وحصار عدد من القرى والبلدات واعتقال عشرات الشبان واستهدافها وجهاء وشيوخ العشائر وسرقة ثروات منطقة الجزيرة.

من جهة اخرى، حمّلت قبيلة العقيدات في سوريا ما يسمى "التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة مسؤولية ما يجري في ريف دير الزور الشرقي الخاضع لسلطة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) من فوضى أمنية وتجاوزات بحق المدنيين وتردي الواقع المعيشي، مطالبةً بلجنة تحقيق مختصة لمعرفة ملابسات اغتيال أحد أبرز وجهائها أخيراً./انتهى/

رمز الخبر 1906524

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =